السبت، 2 نوفمبر 2019

مدرسة حي الشروق العالمية تعلن عن وظائف شاغرة في محافظة صور

مدرسة حي الشروق العالمية تعلن عن وظائف شاغرة في محافظة صور
أعلنت مدرسة حي الشروق العالمية، من خلال حسابها الرسمي بموقع لينكد إن للتوظيف، عن توفر وظائف أكاديمية شاغرة بمسمى (مدرس لغة إنجليزية، مدرس تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، أستاذ علوم، مدرس ابتدائي “المرحلة الثانية”، مدرس ابتدائي “المرحلة الأولي”)، للعمل في المنطقة الشرقية بمحافظة صور.

رؤية
توفر مدرسة حي الشروق العالمية – المملوكة بالكامل للمؤسسة التنموية للشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال- نظاما حديثًا صُمم خصيصًا من أجل تطوير خبرات التعليم والتعلم في القطاع التعليمي بولاية صور والمناطق المجاورة لها.

ومن خلال التعريف بالمنهج الدولي المطبق بالمدرسة فإنّ المدرسة تقدم أفضل المناهج المعترف بها عالميًا، في مجال توفير منهج شامل يشجع الطلبة على أن يصبحوا قادة المستقبل ويعدهم لمواجهة تحديات الغد. ويسهم المنهج العالمي في صقل الطلبة بالمهارات والمعارف اللازمة التي تمكنهم من تحقيق دور ملموس ليس في السلطنة فحسب، بل يصل في المستقبل إلى العالم بأسره.

وتأسست المدرسة عام 2002 في منشأة صغيرة تابعة للشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال، بهدف توفير التعليم لأبناء موظفي الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال سواء أبناء الموظفين العمانيين أو الوافدين. وفي 2018، افتتحت المدرسة حرمها الجديد، وستتمكن من خلاله من تقديم خدمات للطلبة القاطنين بولاية صور، وبطاقة استيعابية قدرها 1200 طالب تتراوح أعمارهم ما بين 3-17 سنة. والمدرسة عضو معتمد بالكامل في مجلس المدارس الدولية "CIS"، ومصممة لتقدم تعليمًا دوليًا متميزًا لطلابها، على أن تتبع معايير المناهج الدولية في المرحلتين الابتدائية والثانوية، وسيتم تدريس ذلك من قبل معلمين ناطقين باللغة الإنجليزية، مع مراعاة التعاليم الإسلامية والاعتبارات الثقافية للسلطنة.

المسمى الوظيفي:

  • مدرس لغة إنجليزية.
  • مدرس تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.
  • أستاذ العلوم.
  • مدرس ابتدائي “المرحلة الثانية”.
  • مدرس ابتدائي “المرحلة الأولي”.

طريقة التقديم:

التقديم متاح ابتداء من اليوم من خلال الروابط التالي:

مدرس ابتدائي “المرحلة الأولي”: اضغط هنا
مدرس ابتدائي “المرحلة الثانية”: اضغط هنا
أستاذ العلوم: اضغط هنا
مدرس تكنولوجيا المعلومات والاتصالات: اضغط هنا
مدرس لغة إنجليزية: اضغط هنا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق